العين الإخبارية

عمر الحريري.. صاحب الـ100 فيلم و«المعركة الصعبة» (بروفايل)


بعد مسيرة فنيّة حافلة تجاوزت الـ100 فيلم تنوعت فيها أدواره ما بين الرومانسية والكوميدية والتاريخية، غادر الممثل المصري عمر الحريري عالمنا في 16 أكتوبر/تشرين الأول عام 2011.

ويعد الحريري، الذي ولِد في مثل هذا اليوم 12 فبراير/شباط 1926، واحدًا من أبرز الشخصيات الفنية التي أثرت في المشهد الثقافي والفني في مصر والعالم العربي.

ويجسد عمر الحريري رمزًا للإبداع والتميز في عالم الفن، وقصته الفنية والشخصية تعكس رحلة مليئة بالإنجازات والتحديات والتألق.

بداية مبكرة

وُلِد الحريري في أسرة متوسطة الحال في مصر، حيث كانت مواهبه الفنية تتفتح منذ صغره، وقد نشأ في بيئة تحفزه على استكشاف موهبته في عالم الفن.

من خلال حب والده للمسرح، تعلق عمر بفن الأداء، وبدأ يستكشف عالم التمثيل والإخراج منذ سن مبكرة.

وفي سن مبكرة، اكتشف الحريري شغفه بالفن عبر المسرح المدرسي، حيث شارك في العديد من العروض وأسس فرقة مسرحية خاصة به وهو لا يتجاوز عمر الـ11 عامًا.

هذا الاكتشاف المبكر لموهبته وحبه للمسرح ساهم في بناء قاعدة قوية لمستقبله الفني الزاهر.

لكن لم يقتصر تأثير الحريري على الفترة المدرسية فقط، بل امتدت رحلته الفنية لتشمل فترات مختلفة في التاريخ الفني المصري.

بعد تخرجه من المعهد العالي لفنون التمثيل، انطلق الحريري في مشواره الفني، والتقى عددًا كبيرًا من الفنانين الكبار والعمالقة في عالم الفن المصري، مثل نجيب الريحاني وزكي طليمات وغيرهم.

100 فيلم

عمر الحريري تميز بتنوع أدواره وقدرته على تجسيد شخصيات مختلفة بمهارة وإتقان، مما جعله يحظى بشعبية واسعة واحترام كبير داخل الوسط الفني وخارجه.

ومن بين أهم أعماله السينمائية البارزة فيلم “سلامة في خير” الذي شارك فيه في سن مبكرة، وبعدها اتجه إلى السينما وقدم أكثر من 100 فيلم تركت بصمته في تاريخ السينما المصرية، مثل “سكر هانم” و”نهر الحب” و”الرباط المقدس” وغيرها.

بالإضافة إلى عطائه في السينما، شارك الحريري في العديد من المسلسلات التلفزيونية التي حققت نجاحًا كبيرًا، مثل “أوراق الورد” و”أحلام الفتى الطائر” و”شيخ العرب همام”، وكذلك المسرحيات التي لاقت استحسان الجمهور، ومنها مشاركته في مسرحيات عادل إمام الشهيرة.

معركة صعبة في آخر العمر

وعلى الرغم من مسيرته الفنية المليئة بالإنجازات والتألق، فإن رحلة عمر الحريري شهدت أيضًا العديد من التحديات والصعوبات.

في عام 2007، أصيب الحريري بمرض سرطان العظام الذي لم يثنه عن مواصلة العمل الفني وتقديم ما يمتع جمهوره، وظل يُظهر قوة وصلابة رغم مرارة المرض.

وودع عمر الحريري جمهوره في 16 أكتوبر 2011 عن عمر يناهز الـ85 عامًا، تاركًا وراءه أعمالًا فنية تعبر عن تنوع مواهبه وعمق فكره، وتظل حاضرة في ذاكرة الجمهور رغم مرور الزمن.

حياته الخاصة

حصل الحريري على العديد من الجوائز وتم تكريمه من مصر وعدد كبير من الدول العربية تقديرًا لعطائه الفني، وصدر عنه كتاب من تأليف الناقدة زينب عزيز حمل اسم “عمر الحريري.. قوس قزح”.

تزوج الحريري من 3 سيدات، هن: آمال السلحدار ونادية سلطان والمغربية رشيدة رحموني، وأنجب في كل مرة بنتًا ليصبح لديه 3 بنات هن نيفين، وميريت، وبيريهان.

aXA6IDcyLjE2Ny42Ny4xMzkg جزيرة ام اند امز US


المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com