صحة وطب

كيف يتم تشخيص طفلك المصاب بالقلق ونصائح لعلاجه بعد عودة المدارس


القلق هو ذلك الشعور القوي الحاد الذي يصيب البعض ويشعرهم بالخوف والاضطراب ويؤثر على حياتهم بشكل عام، ووفقًا لتقرير نشر في موقع هيلز دايركت الطبي المعني بالصحة العامة، فإن القلق لدى الأطفال مشكلة كبيرة يجب التعامل معها سريعًا وعدم إهمالها من قبل الأبوين للتخلص منها سريعًا، ويظهر على الطفل بعض الأعراض التي تؤكد إصابة الطفل بالقلق ومنها:


 


– الاضطراب في العلاقات الاجتماعية وشعوره بالخجل الدائم


 


– القلق بكل ما يخص المدرسة والواجبات المدرسية والتمارين الرياضية وكل المهمات المنوط بها


 


– قلق الأطفال يكون زائد عن الحد رغم بساطه الموقف


 


– تجنب الأشخاص والأماكن الذين يشعرون بالقلق تجاههم


 


– صعوبات في النوم


 


– مشكلات بالمعدة واضطرابات هضمية شديدة واضطرابات اخراجية بالاسهال او الإمساك 


 


– صداع وألم بالراس


 


وأضاف التقرير أنه يتم تشخيص الطفل المصاب بالقلق من خلال بعض العلامات التي يسأل الطبيب فيها الأمهات كذلك يحدد الأعراض التي تظهر عليه في المنزل وفي المدرسه والشكوى التي تظهر في اي منهما، وبسؤال الطفل الكبير واخضاعه لبعض الأسئلة الهامة التي تبين اصابته باضطراب القلق


 


ويجب علاج القلق عند الاطفال من خلال استشاره مختص نفسي أطفال مع الإهتمام بعلاجه سلوكيا ومعرفيا من خلال جلسات مع الإهتمام باطعامه طعاما صحيا واشعاره بالامان والاهتمام والاحتواء من قبل الوالدين


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com